أسئلة هامة حول الرضاعة الطبيعية

كتابة: ahmed essa - آخر تحديث: 11 سبتمبر 2020
أسئلة هامة حول الرضاعة الطبيعية

أسئلة هامة حول الرضاعة الطبيعية من الأمور التي يبحث عنها الكثير من النساء الأمهات حديثي الولادة، من أجل معرفة كل شئ حول الرضاعة الطبيعية، والتي أوضحها لنا الكثير من الأطباء، حيث عندما تقومين بالرضاعة الطبيعية اسألي نفسك الاسئلة التالية:

أسئلة هامة حول الرضاعة الطبيعية

وسوف نستعرض لكم من خلال موقعنا كافة الأسئلة الهامة حول الرضاعة الطبيعية.

– هل يزيد وزن طفلي؟

 ان زيادة وزن الطفل بشكل متوازن هو العلامة الأكبر على أن طفلك يحصل على كفايته من الطعام . ومع أن الأطفال يفقدون الوزن بسرعة بعد الولادة، الا أن استعادة أوزارنهم أمر طبيعي خلال العشرة أيام الى اسبوعين والتي تتبع ولادتهم، كما أن وزن طفلك سيتم قياسه عند كل فحص دوري لدى الطبيب، لذا ان استمر القلق الخاص بوزن طفلك، فمن المستحسن أن تقومي بتحديد مواعيد زيارة أكثر. 

– كم مرة في اليوم سارضع طفلي؟

معظم المواليد الجدد يرضعون عشر الى اثنا عشرة مرة يوميا، كل ساعتين الى ثلاث ساعات، وخلال ستة الى ثمانية اسابيع  من الولادة يقوم الأطفال بأخذ أوقات أطول بين الرضعة والثانية، وخلال تلك الفترة أيضا، قد  يرضع طفلك كميات أكبر خلال الرضعة الواحدةن أو حتى من الممكن أن يطلب بشكل أكبر. أعط طفلك / طفلتك الثقة للرضاعة بشكل أكبر، حيث تزيد مرات الرضاعة من كمية الحليب التي يقوم ثدييك بانتاجها  

– هل أستطيع سماع طفلي يبكي؟ 

 ان استمعت بانتباه لطفلك، ستستطيعين تمييز صوته، كما أن مشاهدتك لحنجرتهم من شأنها تعريفك بلغة التواصل التي ينقلونها اليكي. انظري الى فم الطفل، فمن الممكن أن يخرج ما في فمه من حليب ان كانت كمية الحليب قليلة. 

– ما هو الشعور الذي سأشعره في ثديي عند الرضاعة؟ 

ان كانت عملية الرضاعة طبيعية، ستشعرين بشعور خفيف بالضغط، بعيدا عن القرص أو العض، كما أن ثدييك سيكونان مشدودان ومليئان بالحليب قبل عملية الارضاع، في حين ستشعرين بهما أكثر نعومة وفارغان بعد الرضاعة.  ان كانت عملية الرضاعة تؤلمك، فمن المفضل أن تستشيري طبيبك أو تطلبي نصيحة أخصائي رضاعة. 

– ماذا عن الحفاض الخاص بطفلي؟

 في اليوم الرابع لولادة طفلك، توقعي تغيير حفاض طفلك 6-8 مرات يوميا. توقعي أيضا تحرك أمعاء الطفل ثلاث مرات يوميا أو أكثر. في حين توقعي أن يكون مكان طفلك دائم البلل واللزوجة خلال الأيام الأولى، لينتج في النهاية عمليات اخراج سليمة. 

– هليملك طفلي صحة جيدة؟

 عندما يقوم طفلك بالرضاعة بشكل كاف وأخذ حاجته من الحليب بالكمية الكافية، سيكون نشيطا ومتنبها في الاوقات الأخرى، ما يدب على أن طفلك في صحة جيدةز أيضا تطلعي الى لون بشرة صحي لاخبارك عن صحة الطفل.

 ثقي بغريزتك

 أنت أدرى بطفلك. ان شعرت بوجود خطب ما، فقومي بالاتصال بطبيب الأطفال الخاص بطفلك/ طفلتك، وخاصة ان كان طفلك لا يزيد وزنه، أو لا  تحتاجين لتغيير الحفاض له ست الى ثماني مرات يوميا، أو ان شعرت بانزعاجه المستمر بعد اطعامه أو تحرك أمعائه بشكل غريب، أو حتى ان شعرت بنعاسه المتواصل طوال الوقت، أو عدم اهتمامه بالرضاعة الطبيعية من ثدييك، أو في حال بصقه بشكل متعمد كميات صغيرة من الحليب في كل مرة ترضعينه فيها.

 تذكري، كل طفل هو شخصية متفردة ومختلفة عن غيرها، فقد تتفاجئين من نظام الرضاعة الطبيعية التي قد تريح طفلك، فمع نمو وتطور طفلك بطريقة طبيعية، ستتمكنين من التأكد من نمو طفلك بطريقة طبيعية وحصولهم على احتياجاتهخم من الغذاء طوال الوقت.

143 مشاهدة