أمراض ترافق الشعور بالحزن

كتابة: badil - آخر تحديث: 27 يوليو 2020
أمراض ترافق الشعور بالحزن

قد تكونين على معرفة بالعوارض العاطفية التي ترافق الاكتئاب ، الا أن الحزن قد ترافقه عوارض جسدية ، بدءا بالمشاكل الهضمية  الى الاصابة بالجلطة القلبية!، وبالرغم من عوارض الاكتئاب  العاطفية مثل السعور بالحزن  واليأس  وقلة الحيلة ، فان الاكتئاب قد يأتي مع العوارض الجسدية  مثل الشعور بالدوخة  والاسهال  والألم وتغييرات الجسد .

بشكل متتابع، عادة ما يتغاضى الناس  عن العوارض الجسدية ، أو يفشلون في الحصول على العلاجات المناسبة . يشير طلبيب غرفة الطوارىء والأخصائي روبين هايت الى ولوج العديد من المرضى الى المستشفى  بسبب عدم معرفتهم لما يجري في أجسادهم، ويؤكد على ضرورة التنبه الى  الأعراض الجسدية للاكتئاب ، فالألم والتغييرات الجسدية الأخرى  في الصحة العامة  .

أمراض ترافق الشعور بالحزن

قد تكون الأعراض الأولى للاكتئاب ، ومعرفة هذه الاعراض الناجمة عن الاكتئاب قد تساعد على شفائك و بشكل أسرع.  فما هي تلك الأعراض؟
مشاكل هضمية مشاكل المعدة  هي عوارض معروفة لدى المصابين بالاكتئاب ، خاصة الأطفال والمراهقين . يخبر هايت بأن كثيرين يعانون من مشاكل في المعدة  ولدى النظر في الأسباب نعلم أن الأسباب تندرج في القلق الناجم عن أمور تتعلق بالمدرسة  أو علاقاتهم بأصدقائهم.

صداع

قد يكون للصداع أسباب عديدة ، وقد تكون احدى عوارض الاكتئاب  ويكون ذلك الصداع عادة  خفيفا ومنتشرا في أنحاء الرأس . وعادة مايخبر هؤلاء المصابين بالاكتئاب بأن الصداع يكون عادة أقوى في ساعات الصباح الأولى وساعات المساء ، وهو عادة ما يكون صداعا مرافقا للتوتر، يخبر هيت بأن المصابين بالاكتئابعادة ما  يوترون العضلات المحيطة بالرقبة والدماغ  ما ينتجعنها  الام في الرأس.

مشاكل النوم

مشاكل النوم هي عارض مهم لتشخيص الاكتئاب . فالمصابون بالاكتئاب يجدون صعوبة في  الولوج الى النوم أو  قد يستيقظون  في منتصف الليل  ولا يستطيعون العودة للنوم مرة أخرى. ,يخبر هيت ” يعاني الجميع أحيانا من صعوبات في النوم ، الا أن مشاكل النوم وان استمرت  لأكثرمن عدة أسابيع  فيجب أن تدأي بالتفكير ان كانت المشاكل العاطفية  والأمور النفسية تؤثر عليك، فثلث الناس المصابين بالاكتئاب  قد ينامون بشكل أكبر من الناس الطبيعيين.

العودة الى الام العضلات 

العودة الى الام العضلانت قد يكون احد عوارض الاكتئاب ، فهناك علاقةوثيقة تربك اعتناء الناس بأنفسهم وشعورهم بالاكتئاب ، فهم يميلون الى عدم  ممارسة التمارين الرياضية ولا يهتمون بتناول الطعام الصحي ، وفي حال عدم عنايتك بجسدك  بأكثر الطرق صحية، ، فقد تصابين بالام الجسد  وخاصة في الظهر  والعضلات والمفاصل. والان ان كنت تتعايشين مع أي نوع من الالام المزمنة  فان الاكتئاب سيزيدها سوءا.

تغييرات في الشهية 

هل تأكلين بشهية كبيرة  وووزنك في ازدياد؟  أو هل فقدت شهيتك للطعام  ووزنك في تناقص؟  أي تغيير في الشهية هو أحد عوارض الاكتئاب ، فالناس عادة ما يستخدمون الطعام للتعامل مع التوتر العاطفي ومشاعر الحزن. يؤكد هيت  ” ان تغيرت شهيتك للطعام  لأكثر من عدة أسابيع ، فتحدثي مع طبيبك لتعلمي ان  كانت تلك الأعراض مرتبطة بالاكتئاب  أو أي مشكلة صحية أو الاثنان معا.

تغييرات الوزن

تغييرات الوزن مرتبطة بتغييرات الشهية والعادات الغذائية ، فبعض المصابين بالاكتئاب قد تمتد ساعات نومهم الى اثنا عشر ساعة  ما يصيبهم بالخمول ، وما يترتب عليه زيادة وزنهم. ان كنت تعانينمن زيادة أو نقصان في الوزن غير مفهومة ، فتحدثي مع طبيبك  فقد تكون أحد عوارض الاكتئاب  أو عارضا من العوارض الصحسة الجسدية.  الام الصدر

ان كنت تعانين من ألام في الصدر ، فلا تؤجلي الاستعانة  بالطب، فألام الصدر قد تكون أحد عوارض  الذبحة الصدرية  أو عارضا من عوارض مشاكل عضلة القلب  الا أن الام الصدر قد تكون مرتبطة بالحالة النفسية  ومشاكل التوتر والأرق . يخبر هيت  ” حين يصاب الناس  بنوبة خوف  فقد ينتج عنها زيادة خفقان القلب ، ومشاكل في التنفس ، والتي قد تترافق أيضا مع عوارض الذبحة الصدرية . ويضيف هيت “ان قرر الطبيب أن الام الصدر التي تعانين منها لا تتسبب بها مشاكل أو أمراض القلب ، فاسأليه ان كانت عاراض من عوارض الاكتئاب.

تشخيص الاكتئاب

يميل الأكباء الى تشخيص الاكتئاب عبر الأعراض الأساسية ، مثل الحزن والبكاء وقلة الاهتمام أو الاثارة لأي أمر ما . ولكن وفي حال اصابتك بأي من الأعارض المذكورة في هذا المقال لفترة طالت لأكثر من عدة أسابيع وبدون أي سبب صحي ظاهر  لا بد أن تتحدثي مع طبيبك عن الجذور النفسيةوالعاطفية لتلك الأعراض  ومن شأن العلاج بالحديث  أو اجراء تغييرات في نظام الحياة مع التأمل أن تحسن من حالتك.

18 مشاهدة