النصائح الخاصة بعملية اطعام طفلك للحليب

كتابة: badil - آخر تحديث: 27 أكتوبر 2020
النصائح الخاصة بعملية اطعام طفلك للحليب

تبدو التفاصيل المرتبطة بعملية اطعام أططفالنا حديثي الولادة أمرا غامضا ، مثيرا للشكوك والمخاوف ن خصوصا في حال كان الطفل أو الطفلة الأول في العائلة.

تخبرنا العديد من الأمهات بأن الأمر يبدو صعبا في البداية ، الا أن اعتياده أمر سهل ، كما أن  التكرار من شأنه أن يثير لدينا شعورا بالتحكم بالأمور

في وقت لاحق. عرضنا في الجزء الأول من المقال بعض النصائح الخاصة بعملية اطعام طفلك الحليب باستخدام الزجاجة ونكمل معك نصائح أخرى .

قيسي

المزيج الخاطىء من الفورميولا والماء سينجم عنه مشاكل في العناصر الغذائية وفي وزن الطفل. . اتبعي الارشادات الموجودة في العبوة حرفيا ن واستخدمي المياه الخالية من الفلورايد  ان أمكنز (فالكثير من المعادن قد يؤدي الى تلطيخ لون الأسنان. أيضا حضري ما تحتاجينه  فقط عند الحاجة.  فالفورميولا الممزوجة حتى وان حفظت في الثلاجة ، يمكن أن تكون ملوثة. ان أيقظك طفلك ليلا لتناول الحليب  فجربي الطريقة التالية ” قيسي الفوميولا وابقي كمية لاباودر جانبا ، وأبقي بجانبها الماء على المنصدة الجانبية ن حيث يمكنك مزجها هناك بدلا من الذهاب الى المطبخ .

يبدو الأمر غير أساسي لكن توفير خطوة واحدة ليلا سيسعدك بكل حال “.

 اثبتي على القاعدة التالية : ممنوع تناول الحليب من الزجاجة في المهد

حتى وان لميسنن طفلك بعد،  فان وضع الطفل في المهد مع زجاجة الحليب أو العصير  م شأنها أن ينجم عنها مشاكل في صحة الأسنان . تجنب ذلك هو عملية سهلة , فقط دعي عملية تناول الطعام هي الأولى . ان احتاج طفلك الى مساعدة للنوم فقومي باحتضانه وتهدأته بين يديكي.

لا تستخدي الميكرويف 

ان أعطيبت طفلك حليبا بدرجة حرارة الغرفة ، قد يفضلها على عملية التسخين، ولكن ان كنت تعرفين بأن طفلك يفضل الزجاجة الدافئة ، يمكن لك أن تضعي الزجاجة تحت الماء الساخن لبضعة دقائق ( ولكن قومي أولا بازالة الوعاء الذي يحتوي المياه الساخنة من تحت النار). لا تستخدمي المايكرويف ، فقد  تؤدي الى وجود نقاط ساخنة يمكن أن تحرق لسان وفم طفلك.

يمكن أن تكوني أما خارقة

!معظم الأمهات يقمن بالرضاعة الطبيعية أو الرضاعة  باستخدام الزجاجة ز اعلمي بكل  الأحوال بأن كمية افراز الجسم للحليب ستقل مع الوقت.  تخبر أروى العلي ” قمت بارضاع ابني سند 15 شهرا الا أنه كان يتناول الحليب من الزجاة بين الحين والاخر، وعندما قمنا باحضار حاضنة استخدمت الفورميولا لتسهيل الأمور ”

 دعي الأب يساعدك!

المشاركة في عملية اطعام الطفل من شأنه أن يساعد كليكما ويعطيكما الفرصة  للترابط  مع الطفل ، اضافة الى حصول كل منكما على وقت خاص به. تخبر علياء حماد ” أنا ارضعرضاعة طبيعية واحتاج أحيانا  لبعض الوقت الخاص بي ، حتىوان كان 10 دقائق  للاستحمام السريع. “وتضيفحامد ” يقوم زوجي  باطعام طفلتنا ذات الثلاثة شهور لأحصل على ذلك الوقت وأحافظ على توازني! ما يؤمن لي حرية لأني لست الوحيدة التي تقوم بتلك العملية ، فأبو سلمى يمكنه أن يطعمها أحيانا ، وفي حالتواجد أقارب واصدقاء في المنزل ، يمكنهم أيضا المشاركة.

29 مشاهدة