طريقة تطوير مهارات الطفل في عمر 5 سنوات

كتابة: Ahmed Ibrahim - آخر تحديث: 11 أغسطس 2020
طريقة تطوير مهارات الطفل في عمر 5 سنوات

في الوقت الذي يكبر فيه طفلك ، سيتعلم وسيود عمل العديد من الأمور لنفسه بنفسه ، من ربط رباط حذائه والاستحمام وحيدا  الى ترتيب سريره  واعداد مائدة الطعام.

وبينما تشاهدين طفلك ينمو باستقلالية ستشعرين بمشاعر مختلطة ما بين السعادة والحزن ، الا أن اعتماد طفلك على ذاته وتعلم الاستقلالية باحتياجاته هو جزء كبير واساسي من تطوره الاجتماعي .

المهارات التي سيعمل عليها

ارتداء الملابس وخلعها : يجب أن يكون الأطفال في سن الحضانة قادرين على تحدي السحابات والأزرار والمشابك. وفي ذلك العمر سيتعلم طفلك ربط حذائه بنفسه ، على الرغم من أن بعض الأطفال لا  يتمكنون من ذلك التحدي الا في عمر الـ 8 سنوات.

استخدام دورة المياه: في الوقت الذي يدخل فيه طفلك الحضانة ، يجب أن يكون قادرا بشكل كامل على الذاهب الى التواليت ، بالرغم من أنه قد لا يكون قد برع تماما في فن المسح!.

الاستحمام: قد يود بعض الأطفال في هذا  العمر الاستحمام لوحدهم ، الا أنهم قد يحتاجون الى مساعدة  في غسل جسمهم وشعرهم . أعط طفلك وهم الاستقلالية في ذلك الأمر  من خلال تجهيز ماء الاستحمام  والبقاء قريبة ، في حال احتاج لمساعدة .

تنصح الأخصائية  في التطور السلوكي وخبيرة علم نفس الطفل في نيويورك  دينيس الوسيو  بخفض درجة حرارة المياه لـ 48.8 درجة مئوية كحد أقصى حتى لا يحرق الطفل نفسه ، وتعليم الطفل على تشغيل الماء البارد بكل الأحوال.

تحضير وجبة الفطور:  يتمكن الأطفال في عمر الـ 5 سنوات من تحضير حبوب الافطار الصباحية وصب الحليب أو العصير عليها ، الا أن توقع صب القليل من الحليب خارجا هو أمر حتمي.

توضيب الحقيبة المدرسية:  يشعر الأطفال في عمر الحضانة  بالنضوج  بشأن موضوع تحضير حقيبتهم المدرسية . لا بد أن تتأكدي من وجود الأساسيات بكل الأحوال مثل المعطف المطري والكنزة وصندوق وجبة الغداء.

المساعدة في ترتيب المنزل : يمكن للأطفال في هذا العمر توضيب ألعابهم وترتيب أسرتهم وتنظيف غرف نومهم . يمكنهم أيضا مساعدة اهلهم  في واجبات صغيرة  في المطبخ أو الحديقة. ويحب العديد من الأطفال الصغار أن يمزجوا خليط الكيك اوأن يصبوا الماء على الطحين.

ما الذي يمكن فعله؟

التشجيع هو دوما وسيلة ايجابية . كلما تمكن طفلك من التميز في مهارة ما ، أخبريه بأنك فخورة بما يبذل من جهد ( بغض النظر عن النتيجة ) ، وأكدي عليه بالمحاولة مرة أخرى. لا تبادري الى المساعدة فورا ، فمن الضروري أن يمتلك طفلك الوقت الكافي للتمكن من مهارة ما وفقا لسرعته الخاصة .

حاولي ألا تضغطي عليه قبل أن يكون مستعدا. كوني مرنة ، فان كان تحضير صندوق الغداء الخاص به  يطيل فترة الاستعداد للمدرسة  فوفري وقتا أطول له. وان كانت عملية ربط رباط الحذاء تأخذ فترة طويلة، فلا تشددي على الأمر ، فالتكرار والممارسة من شأنها أن تسهل الأمر شيئا فشيئا .

أخيرا لا تحاولي اعادة عمل الواجبات التي قام بها طفلك ، فهو سيلاحظ الأمر وسيفهم رسالتك بأنه غير قادر على فعل ذلك الواجب . من الأهم أن يقوم بممارسة ذلك الواجب عدة مرات ليتقنه.

راقبي طفلك بعناية  في الوقت الذي يختبر فيه الأشياء من حوله  وخاصة للمرة الأولى ، واشرحي لم هو غير قادر على فعل تلك الأمور وحده.

أخبريه على سبيل المثال لم من غير الآمن أن يقوم باشعال الفرن أو الغاز  أو قطع رغيف الخبز وحده  بسكين المطبخ . قد لايكون طفلك سعيدا أو ممتنا لمعرفة ذلك، الا أنه سيفهم!.

الى ماذا يجب أن أنتبه؟

يطور الأطفال مهاراتهم بطرق مختلفة . البعض بطرق أسرع من الاخرين ، الا أن طفلك وفي حال واجه صعوبة في  تنفيذ أي من المهام المذكورة أعلاه  أوأظهر عدم اهتمام بتنفيذها ، من الواجب أن تتحدثي مع الأخصائي النفسي.

ماذا بعد؟

مع مرور الوقت ، سيتمكن طفلك من اتقان هذه المهارات  والعناية بنفسه . سيتمكن أيضا من تحضير سندويش منخبز التوست وقت الفطور ، ولن يتطلب الأمر الا وقتا اضافيا لتحضير السرير  وطبخ وجبة العشاء ، عدا عن الذهاب بمفرده الى النادي الرياضي!.

193 مشاهدة