علاج التهاب الثدي في فترة الرضاعة

آخر تحديث: 2 يوليو 2020
علاج التهاب الثدي في فترة الرضاعة

علاج التهاب الثدي في فترة الرضاعة من أكثر العلاجات الهامة التي تبحث عنها الكثير من الأمهات، من أجل التخلص من التهابات الثدي وآلامه الصعبة والتي لا تساعدها نهائياً على الرضاعة، حيث إن التهابات الثدي، من الأمراض التي تعاني منها كافة الأمهات في بداية الرضاعة، وذلك للعديد من الأسباب التي تظهر أثناء فترة الرضاعة، حيث إن ذلك يسبب لها الكثير من الآلام والمشاكل أثناء إرضاع الطفل.

علاج التهاب الثدي في فترة الرضاعة

من الضروري جدًا أن تبدأ الأم في علاج التهاب الثدي فور أن تلاحظه و قد تعاني آلام في بداية التهاب الثدي من أغراض تشبه أعراض الانفلونزا و يلي هذه الأعراض حدوث احتقان للثدي و من الضروري أن تتوجه آلام للطبيب فور ذلك حتى لا يزداد الأمر سوء و ذلك لإنه في حالة عدم معالجة التهاب الثدي بسرعة و بطريقة صحيحة يتجمع القيح و يكون خراجًا و في هذه الحالة تضطر آلام لتفريغ الخراج جراحيًا و يتم علاج التهاب الثدي في الغالب عن طريق وصف الطبيب لمضادات حيوية تقوم الأم بتناولها عن طريق الفم و هناك عدة نصائح تساعد المرأة في علاج التهاب الثدي بجانب هذه الأدوية و هي:

  • على الأم إتباع النصائح الوقائية حتى تتجنب أن يزداد الأمر سوء و تتجنب الإصابة بالتهاب الثدي مرة أخرى .
  • يجب أن تحصل الأم على قدر كبير و كافي من الراحة .
  • يجب على الأم أن تقوم بشرب كميات كبيرة من الماء خلال اليوم .
  • تناول الأم حمالة الصدر الداعمة .
  • يكون التهاب الثدي مؤلم و لا تستطيع بعض السيدات تحمله و لذلك يجب أن تستشير الام الطبيبة الخاصة بها أن توصف لها بعض الأدوية المسكنة حتى تتخلص من الألم الشديد .
  • تنحني الام فوق قدر مملوء بالماء الدافئ و تغمر الثديين بالماء الدافئ و ذلك لمدة عشر دقائق و تكرر هذا عدة مرات خلال اليوم و هذا يساعد في التخلص من الافرازات الجافة و التي تعيق تدفق الحليب بشكل طبيعي و هو ما يزيد من التهابات الثدي .

583 مشاهدة