معلومات عن مرض دهون الكبد

آخر تحديث: 21 يوليو 2020
معلومات عن مرض دهون الكبد

مرض دهون الكبد من الأمراض التي يصاب بها الكثير من الأشخاص، حيث يحدث هذا المرض بسبب تعرض الكبد إلى تراكم نسبة كبيرة من الدهون، ويطلق على هذا المرض اسم (Hepatic Stenosis)، ولكن من الطبيعي وجود نسبة ضئيلة من الدهون على الكبد، وفي حين قيام الشخص بتناول الطعام الذي يحتوي على نسبة عالية من الدهون، فيحدث فورا مشاكل صحية تخص الكبد.

نتائج تراكم الدهون على الكبد:

يؤدي تراكم الدهون على الكبد بنسبة كبيرة إلى إصابة الفرد بالالتهاب الكبدي الذي يطلق عليه اسم (Hepatitis)، مما يعمل على حدوث تلف في خلايا الكبد، كما يؤدي إلى حدوث ندبات وهناك حالات خطرة تؤدي تلك الندبات إلى إصابة الفرد بفشل كبدي.

وفي الحالات التي يتطور فيها هذا المرض عند الأشخاص الذين يكثرون من تناول المشروبات التي تحتوي على نسب عالية من الكحول، يطلق على المرض في هذه الحالة اسم الكبد الكحولي الدهني، أما الأشخاص الذين لا يقومون بتناول مشروبات تحتوي على كحول فيطلق على المرض لديهم اسم المرض اللاكحولي الدهني.

وظائف الكبد الأساسية:

  • ينتج العصارة الصفراء المهمة للقيام بهضم الأطعمة.
  • يقوم بتحويل المخلفات الموجودة داخل الجسم التي تنتج عن التمثيل الغذائي إلى مادة اليوريا وهي عبارة عن مادة تفرز داخل البول.
  • يساعد في تصنيع بعض الأحماض التي تسهم في صنع البروتين.
  • يساعد على تصنيع الكولسترول من أجل نقل دهون الجسم.
  • يساعد على التخلص من السموم الموجودة في المواد الكيماوية.
  • ينتج الزلال وهو مهم في نقل بعض الأحماض والهرمونات من أجل مساعدة الجسم في الحد من حدوث تسريب لدى الأوعية الدموية.
  • يخزن الجلايكوجين وتحويله إلى سكر جلوكوز من أجل تحويله للطاقة التي يحتاج إليها الجسم.

إرشادات لسلامة الكبد:

  • الالتزام بنظام غذائي جيد وصحي لا يحتوي على كميات كبيرة من الدهون.
  • الامتناع عن تناول مشروبات تضم نسبة كبيرة من الكحول، حيث أنه يقوم بإنتاج مواد سامة تؤدي إلى تليف الكبد.
  • الامتناع عن مشاركة الأشخاص المحيطين بك في المتعلقات الشخصية، مثل فرشاة غسل الأسنان.
  • عدم خلط أي أدوية حتى لا تتفاعل بشكل سلبي عند الخلط وتؤدي إلى فشل الكبد.
  • ضرورة أخذ التطعيمات اللازمة عند الرغبة في السفر إلى أي مكان يوجد به مصابين بالالتهاب الكبدي، أو الملاريا.

قدمنا لكم كافة المعلومات حول مرض دهون الكبد، والذي يصيب الكثير من الأشخاص حول العالم، وقد يحتاج إلى العناية الشديدة من أجل التخلص منها.

375 مشاهدة